جامعة الفلوجة | University Of Fallujah
شاشة ارسال رسالة الى رئيس الجامعة
تفاصيل الرسالة

كلمة رئيس جامعة الفلوجة

انبثقت جامعة الفلوجة في العام 2014 بموجب الامر الوزاري ذي العدد (ق/4/3) في 23/2/2014 ايذانا بصرح علمي جديد وقد باشرت عملها بتاريخ 23/2/2014 والذي يعد يوم تأسيسها الرسمي  وانتظمت الدراسة في عامها الدراسي الاول للعام 2014_2015 في كلياتها الخمس وبمختلف اقسامها للدراسات الصباحية والمسائية والدراسات العليا منذ اليم الاول من انطلاقها ، وبعد ان بدأت كلياتها منذ عام 1998 بالتشكيل ضمن جامعة الانبار المباركة وقد خرَجت افواجا من الطلبة مستظلة بهذا الفيْ الوارف .

ومع اشراقة كل صباح يدخل من ابوابها على ما يربو من ثلاثة الاف وخمسمائة تدريسي وموظف وطاب في حركة علمية اثمرت عن تخرج دورتها الاولى للعام الدراسي 2014-2015 فضلا عن عقدها عدد من الندوات والحلقات النقاشية العلمية وورش العمل والاجتماعات التي تخدم العمية التعليمية وعلى الرغم من الظروف الصعبة التي مرت بها محافظة الانبار عامة ومدينة الفلوجة خاصة الا ان الجامعة اثرت العمل والمثابرة دون كلل او تقاعس في موقعها البديل في (كلية الطب البيطري /جامعة بغداد ) والموقع الرديف في جامعة كركوك ، واخذت على عاتقها بعد ان قطعت عهدا على نفسها الثبات في مسيرتها لتدعيم وتنفيذ وتعضيد السياسات التي تضعها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مع النظر الى خصوصية جامعة الفلوجة في التعاطي مع بيئتها ذات التأثير الشديد كونها ذات امتداد تأريخي عميق موغلا في التقدم .

وفي مجال العلاقات الداخلية والخارجية فانه اتسمت بالشمول والتحرر وتفاعلت بشكل مباشر مع اغلب المؤسسات على الصعيد المحلي ،فأقامت وشائج التواصل مع قريناتها من الجامعات العراقية وتكاملت مع جامعة الانبار ( الام ) في كثير من النشاطات  العلمية و التعليمية وتمكنت الجامعة على الصعيد الخارجي الحصول على عضوية اتحاد الجامعات العربية فضلا عن مشاركة اساتذتها في مؤتمرا ت خارجية عدة وابتعاث عدد من طلبة الدراسات العليا الى دول مختلفة .

تمكنت الجامعة في مدة قصيرة من بناء نظام اداري قادر على تنفيذ سياستها العامة التفصيلية وادارة القوى البشرية والمادية والفكرية لتحقيق اهدافها المنشودة والحفاظ على مسيرتها ،ووضعت لها استراتيجية عمل تضمنت  الرؤيا ،  الرسالة ، الاهداف ، واليات العمل .

وتعد جودة مخرجات الجامعة الهدف المنشود للجهود التي تبذلها الجامعة من اجل تحقيق الملاكات لمستويات متقدمة في الاداء العلمي والتربوي والحضور على الساحة الوطنية ، ولقد نظرت الجامعة على الملاك التدريسي فيها بأنه عصب العملية التعليمية والبحثية الذي ينبغي تدعيم فاعليته وتنشيطه ليسهم مع العناصر الاخرى في تشكيل العملية الاكاديمية بشكل متقدم .

نسأل الله تعالى ان تكون مسيرة الجامعة القادمة مكللة بالنجاح والتقدم لتحقيق رسالتها ومن الله التوفيق .

السيرة الذاتية لرئيس جامعة الفلوجة

الاسم : محمد عفان مكلد جاسم الحمداني 

المرتبة العلمية: أستاذ                     

آخر شهادة: الدكتوراه/ علوم الكيمياء   

الحالة الاجتماعية: متزوج (خمسة ابناء)

المواطنة: عراقية      

مواليد : العراق 1/7/1952

الاختصاص:  الكيمياء / الكيمياء التحليلية / التحليل الآلي بالطرائق الطيفية   

الاتجاه السياسي: مستقل عن كافة التنظيمات الحزبية قبل وبعد 9/4/2003 .

    E-mail: hamdany1432@ gmail.com    

 

التحصيل العلمي:

 1- بكالوريوس علوم في الكيمياء من كلية العلوم- جامعة بغداد 1975 .

2- ماجستير علوم في الكيمياء التحليلية من كلية العلوم – جامعة بغداد 1985 ( مطيافية التفلور الجزيئي           MolecularFluorescence Sp.)

3- دكتوراه في الكيمياء التحليلية من كلية العلوم – جامعة بغداد 1996(مطيافية الانبعاث الذري بالبلازما

)ICP-AESInductively Coupled Plasma-Atomic Emission Sp.

 

الترقيات العلمية :

مدرس مساعد في كلية العلوم / جامعة بغداد 1986.

الترقية الى مرتبة ( مدرس) بعد الحصول على شهادة الدكتوراه عام 1996 من جامعة بغداد.

الترقية الى مرتبة (أستاذ مساعد) عام 1999 من جامعة بغداد.

الترقية الى مرتبة (الأستاذية) عام 2004  من جامعة بغداد.

 

حقل الاهتمام والبحث:

 أولا:مجال البحث:

 يتضمن مجال البحث الحقول والتقنيات الاتية:

1. طرائق التحليل الطيفي الامتصاصي والانبعاثي الذري والجزيئي.

2. طرائق ادخال العينات الى تقنيات التحليل.

3. ايجاد طرائق جديدة في التحليل .

4. استخلاص المواد الفعالة من النباتات الطبية.

5. تقييم التلوث البيئي الكيميائي .

6. معالجات التلوث البيئي الكيميائي .

7. ايجاد طرائق لتحليل الادوية .

 

 ثانيا:الدراسات والاهتمامات الاخرى:

1. تطوير التعليم العالي في العراق.

2. تطوير الدراسات العليا في الداخل والخارج.

3. رصانة الجامعات في الداخل وتقييم الجامعات الخارجية.

4. استراتيجية التعليم ورسم السياسة المستقبلية.

5. نشر الوعي العلمي والثقافي والنهوض بالمجتمع.

 

 العمل الوظيفي والتدريسات والمناصب الإدارية

  • عمل محاضرا في التعليم الثانوي لثلاث سنوات.
  • عين لاول مرة في وزارة الري مختبر تحليل المياه والتربة والمواد الإنشائية في22/11/1976.
  • عمل تدريسيا في كلية العلوم جامعة بغداد للفترة (1986- 2004) وأستاذا محاضرا للدراسات الأولية والعليا في كليات( الزراعة والعلوم للبنات والهندسة ومعهد البلازما والليزر في جامعة بغداد وكلية العلوم والتربية في جامعة الانبار).
  • عمل مساعدا رئيس جامعة الانبار 2004-2006.        
  • عميدا لكلية العلوم – جامعة الانبار فضلا عن منصبه 2005- 2006.      
  • رئيسا لجامعة الانبار 2006-2007 حيث اعفي بناءا على طلبه.
  • عمل في وزارة التعليم العالي بـ (الدرجة الخاصة أ) من1/8/2007 لغاية 28/6/2009.
  • عمل مستشارا ثقافيا في تركيا 29/6/2009 – 21/9/2012 .
  • عمل مستشارا لدائرة البعثات والعلاقات الثقافية من 23/9/2012 ولغاية 17/7/2013 .
  • يعمل حاليا (استاذا) للكيمياء التحليلية في قسم الكيمياء ـــ كلية العلوم ــــ جامعة بغداد.

 

الانجازات العلمية:

 أالبحوث المنشورة:

 نشر(45) بحثا في مجلات علمية مُحَكَمَة عراقية وعربية وأجنبية في المجالات التحليلية ، فضلا عن عدد كبير من البحوث المنجزة غير المنشورة والمقالات في المجلات والصحف الثقافية العامة.

 

ب: الإشراف على طلبة الدراسات العليا:

 اشرف على(22) طالبا في الدراسات العليا في جامعات بغداد والأنبار والتكنولوجيا والكوفة  وكانت المشاريع البحثية للطلبة في المجالات الاتية :

●  استحداث وتطوير تقنيات وطرائق إدخال العينات إلى أجهزة التحليل.

Sample Introduction  Technique  and  Methods        

●  ايجاد طرائق تحليلية جديدة لتقدير العناصر والمركبات المهمة بيولوجيا والأدوية والسوائل الحية.

New Methods for Determination of Elements and Compounds

●  تقدير العناصر السمية وارتباطها ببعض الامراض المصاحبة .

Determination of Poisonous Elements and their impact on disease

●  دراسة التلوث البيئي الكيمياوي بالعناصر الثـقيلة في مصادر المياه والتربة والاغذية والأدوية.

Study of Environmental Pollution with Heavy Elements in waters, soil, foods and drags.

●  إيجاد وسائل طبيعية لإزالة العناصر السامة من جسم الكائن الحي ومصادر المياه .

Find natural ways to remove toxic elements from the organism and water sources

● استخلاص المواد الدوائية والفعالة من الأعشاب والنباتات الطبية باستخدام التقنيات الآتية:

Extracting active pharmaceutical ingredients of herbs and medicinal plants using the following techniques:

UV-Vis Sp.; Mol. Fluorescence Sp.; Atomic Absorption Sp.; Inductively Coupled Plasma-Atomic Emission Sp.(ICP-AES) and Separation Methods.

 

جـ : برآءآت الاختراع:

1- تصميم وتصنيع منظومة إدخال افقي مباشر للعينات الى تقنية مطيافية الانبعاث الذري – بلازما الحث المقترن  2810 في 16/2/ 2000

2- تصميم وتصنيع منظومة مؤتمتة (ذاتية الحركة) للإدخال الأفقي المباشر للعينات الى تقنية مطيافية الانبعاث الذري – بلازما الحث المقترن ،2857 في  23/11/2000.

 

د: النشاطات العلمية والثقافية أخرى:      

1- رئيس منتدى علمي وثقافي. 

2- رئيس فريق بحثي مكلف من وزارة التعليم العالي لدراسة التلوث البيئي لنهر الفرات (انجز).

3- رئيس فريقين بحثيين مكلف من الوزارة لدراسة وتثبيت النباتات والأعشاب الطبية في الصحراء الغربية وحوض الفرات (انجزا).

4- رئيس الهيئة الاستشارية لمجلة العلوم الصرفة/ جامعة الانبار.

5- رئيس تحرير المجلة العراقية لدراسات الصحراء/مركز دراسات الصحراء سابقا عضو الهيئة الاستشارية. 

6- عضو مؤسس (للجامعة العربية للعلوم والتكنولوجيا) في سوريا.

7- رئيس الهيئة الاستشارية لتأسيس(كلية بغداد الجامعة) الخاصة.

8- رئيس أو عضو لعدد كبير من لجان المناقشة للطلبة في جامعات ( بغداد وبابل والأنبار والبصرة).

9- عضو نقابة الكيماويين العراقية.

 

الكتب المؤلفة :

1- نحو تبني مشروع وطني للمعالجة والنهوض بواقع الدراسات العليا في العراق 2012.

2 - دليل الطالب للدراسة في تركيا 2012 .

3- الكيمياء التحليلية الحجمية العملي، كتاب منهجي، بالمشاركة مع أ.د.عبد الرضا الصالحي (غير مطبوع).

4- الكيمياء التحليلية الوزنية العملي كتاب منهجي، بالمشاركة مع أ.د.عبد الرضا الصالحي (غير مطبوع).

5- النباتات والاعشاب الطبية في الصحراء الغربية وحوض الفرات بالمشاركة (قيد الطبع).

6- حياتي دروس وعبر ( الرموز التعليمية في حياتي)  .

 

تقارير علمية ودراسات ثقافية

 1- دراسة كيمياوية لصناعة السكاير والشخاط الواقع والبدائل،مقدمة الى كلية العلوم 1974.     

   2- دراسة تأثير حامض الجبرالين على نمو بعض النباتات البقولية المحلية ، بحث التخرج كلية العلوم – جامعة بغداد (درجة الامتياز)،1975.   

         3- ضرورة اعادة  مادة " تاريخ العلم " الى مناهج الكليات العلمية ، مقدم الى وزارة  التربية

   4-  الاقلاع عن عادات تناول السموم والحرب الكيمياوية الباردة منشور على .

   5- الغذاء المصنع السم الذي نتناوله .

   6- الحاجة الى اعادة تدريس تاريخنا الحضاري .

   7- العلاقات العراقية التركية قطاع التعليم نموذجا .

   8- مميزات الرصانة العلمية في نظام التربية العراقي.

   9- الحاجة الى انشاء الدوائر الثقافية الاقليمية .

   10- حماية البيئة من التلوث ومعالجتها بين الواجب الديني والوعي الثقافي الصحي.

   11- اثر الكيمياء في المسائل الفقهية .

وعدد كبير من المحاضرات والمقالات الثقافية ضمن الملتقيات الثقافية والعلمية . 

         

التكريم وكتب الشكر

1- التكريم (عدد 7) :

  1-  تكريم للحصول على لقب مبدع من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للقيام بأعمال علمية إبداعية.

  2- تكريم للحصول على لقب مبدع من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للقيام بأعمال علمية إبداعية.

  3- تكريم رئاسة الجمهورية/ مكتب السكرتير بيوم العلم 2001 للحصول على براءة الاختراع. 

  4- تكريم السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي بيوم العلم.

  5- شهادة تقديرية من وزارة التعليم العالي لانجازات علمية.   

  6- تكريم السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي بمناسبة الحصول على مرتبة الأستاذية.

  7- تكريم مجلس كلية العلوم/جامعة بغداد للأساتذة المتميزين.   

2- كتب الشكر: (36 كتاب)

  1- ( 13 ) كتب شكر وتقدير من السادة وزراء التعليم العالي بمناسبات مختلفة .

  2- ( 5) كتب شكر وتقدير من السادة رؤساء الجامعات .

  3- (1) وكيل وزارة التعليم العالي.

  4- (1 ) شكر وتقدير من السيد رئيس جهاز التقييس والسيطرة النوعية

     5- (3) مدير عام دائرة البعثات .

  6– (13) كتاب شكر وتقدير وتميز من عمادة كلية العلوم – بغداد ومجلسها وكلية التربية      جامعة البصرة وكلية العلوم-  جامعة بابل و كلية التربية - جامعة الانبار.

هل تريد حذف التعليق؟

نعم تاكيد الحذف

وزير التعليم العالي والبحث العلمي يبحث مع السفير الصيني آفاق التعاون الثنائي في المجالات التعليمية والبحثية

  • تاريخ النشر : 24-5-2019 1:17:41 AM
  • عدد الزيارات: 0
  • آخر تحديث : 24-5-2019 1:17:41 AM

إستقبل وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور قصي السهيل بمكتبه في وزارة العلوم اليوم الخميس 23/5/2019 السفير  الصيني في العراق السيد تشانغ تاو والوفد المرافق له. وقد حضر اللقاء كلاً من الاستاذ الدكتور غسان حميد مجيد مدير عام دائرة البحث والتطوير، والاستاذ المساعد الدكتور امجد السوّاد مدير عام دائرة البعثات والعلاقات الثقافية.

وجرى خلال اللقاء بحث أوجه التعاون الثنائي بين بغداد وبكين في قطاع التعليم العالي والمجالات البحثية، حيث أكد السيد الوزير على ضرورة العمل سويةً لإيجاد تعاون نوعي بين العراق الصين لاسيما في موضوعة التبادل الثقافي والتدريب الجامعي، فضلاً عن إيجاد المراكز البحثية المشتركة لتقديم الخدمات للباحثين العراقيين والصينيين.

كما اعرب الدكتور السهيل على اهمية توسعة برامج الزمالات الصينية لقطاع الاساتذة الشباب العراقيين، وامكانية زيادة الفرص الصينية المتاحة في هذا المجال، مشيراً الى ان العراق يطمح لإبرام مذكرات تفاهم مشتركة لتفعيل وتنمية اوجه التعاون الثنائي.

وبين السيد الوزير الذي يترأس جامعة بغداد بالوكالة أن جامعة بغداد إفتتحت قسماً للغة الصينية في كلية اللغات، كما حصلت الموافقة على إفتتاح معهد كونفوشيوس في الجامعة ذاتها في إطار نظام التبادل الثقافي، مضيفاً بأن جامعة بغداد ستفتتح في القريب مركزاً لدراسة اللغة العربية لغير الناطقين بها، لاسيما للدبلوماسيين الاجانب، مبدياً ترحيبه بإستقبال الدبلوماسيين والطلبة الصينيين للإنخراط في دورات هذا المركز. كما اعرب عن إستعداد جامعات البلاد لإستقبال الطلبة الصينيين للدراسة في تخصصات اللغة العربية والتأريخ والتراث والعلوم الانسانية. وألمح السيد الوزير بان الجامعات العراقية تسعى جادة لتحقيق المتطلبات الكفيلة بإرتقائها للدخول في تصنيف شنغهاي العالمي الخاص بتصنيف الجامعات الرصينة.

من جانبه، أكد السفير الصيني تشانغ تاو رغبة الحكومة الصينية في تعزيز التعاون العملي مع العراق، لاسيما في قطاع التعليم العالي والبحوث، مشيراً الى الرغبة في إنشاء مكتبة رقمية وورقية أكاديمية في جامعة بغداد لتقديم الخدمة للباحثين والطلبة العراقيين، وان بلاده ستوفر جميع المعدات التقنية والمحتويات اللازمة لعمل هذه المكتبة الواسعة.

كما بيّن السفير الصيني أن الشركات الصينية تسهم بشكل فاعل في مجال إعادة الإعمار في العراق ليس على صعيد المشاريع وحسب، بل وعلى صعيد التدريب السنوي. وأوضح بأن الحكومة الصينية توفر للطلبة والباحثين العراقيين ما يصل الى 310 فرصة تدريبية بكافة التخصصات، الى جانب 50 منحة دراسية سنوية للطلبة والاساتذة العراقيين للدراسة في الجامعات الحكومية الصينية، فضلا عن فرص اخرى تعرضها الجامعات الصينية الاهلية.

وأشار السفير الصيني الى ان الشركات الصينية تسعى لإنشاء مركز تدريب متخصص في مجال بحوث الطاقة الكهربائية وتقنياتها في جامعة بغداد لتقديم الخدمات في مجال تطوير قدرات الكفاءات والمتخصصين والمهنيين العراقيين في هذا القطاع الحيوي.

واكد السيد تاو انه سيسعى جاهداً لتوفير المزيد من الفرص التدريبية والمنح الدراسية للاساتذة والطلبة العراقيين عبر حث الجهات المعنية في بلاده لزيادة تلك الفرص التعليمية والتدريبية للعراقيين.


Website Security Test
Google Maps Generator by embedgooglemap.net